صحة

أعراض ضعف الشعيرات الدموية وكيفية علاجها

أعراض ضعف الشعيرات الدموية وكيفية علاجها

 

 

أعراض ضعف الشعيرات الدموية وكيفية علاجها

 

 

أعراض ضعف الشعيرات الدموية وكيفية علاجها,  الشعيرات الدموية هي

عبارة عن مجموعة من الشعيرات التي تعمل على نقل حركة الدم إلى كافة أجزاء الجسم

، ومن خلال هذه الشعيرات يتم نقل الأكسجين والغذاء والطاقة إلى الخلايا،

حيث ينتقل الدم المؤكسد من البطين الأيسر للقلب، إلى أنسجة الدم،

لذلك فمن الهام الحفاظ على الدورة الدموية بالجسم، فحسب الكثير

من الأبحاث الطبية فإن الكثير من المشكلات الصحية

قد تحدث في حالة ضعف الدورة الدموية، والتي تظهر أعراضها على

الأطراف في الغالب، لذا من الهام علاج ضعف الأوعية الدموية،

وفي بيتي مملكتي نعرض لكِ أعراض  الشعيرات الدموية والأسباب المؤدية إلى حدوثها.

أعراض ضعف الشعيرات الدموية

عند حدوث ضعف في الشعيرات الدموية يبدأ ظهور علامات على الجسم ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • الشعور بتنميل شديد في الجسم، والذي قد يدوم لفترات طويلة.
  • الشعور ببرودة اليدين والقدمين باستمرار.
  • حدوث تورم في الساقين والقدمين بالجسم.
  • الإصابة بصعوبة في التركيز، وفقدان الذاكرة.
  • حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي والتي تؤدي إلى الإصابة بالإمساك المزمن.
  • الشعور بالتعب والإرهاق المستمر وعدم بذل أي مجهود بالرغم من الراحة.
  • حدوث تشنج في العضلات.
  • الإصابة بضعف في الأظافر، وتغير لونها إلى اللون الأبيض بسبب عدم وصول الدم إليها.
  • الإصابة بضعف في الشعر مما يؤدي إلى تساقطه، وذلك بسبب ضعف البصيلات وعدم وصول الغذاء لها.
  • الشعور المستمر بالدوخة، والتي تصل إلى حد الإغماء.
  • الشعور بالصداع.
  • الإصابة بالجفاف، وحكة بالجلد.
  • حدوث توسع في الأوردة الدموية.

أسباب الإصابة بضعف في الشعيرات الدموية

الضعف بالدورة الدموية ينتج لعدة أسباب وهي كالآتي:

  • حدوث تراكم في الترسبات في الشعيرات، والتي تؤدي إلى الإصابة بتصلب في الشرايين.
  • عند الإصابة بمرض السكر ينتج عن ذلك حدوث ارتفاع في مستوى الجلوكوز بالدم مما يعمل على الإصابة بتلف في الأوعية الدموية وزيادة الترسبات.
  • الإصابة بجلطات الدم، والتي تؤدي إلى حدوث ضعف في الأوعية الدموية بسبب انسدادها.
  • تعمل السمنة على زيادة الدهون بالأوعية الدموية مما يزيد من خطر الإصابة بضعف الدورة الدموية.
  • الإصابة بمرض رينود.
  • أحد الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بضعف في الشعيرات هو التدخين، كما والذي يزيد من تراكم الترسبات في الأوردة.

كيفية علاج ضعف الأوعية الدموية

للحفاظ على سلامة الأوعية الدموية يمكنك اتباع النصائح التالية:

الحجامة

من أهم وسائل تنشيط الدورة الدموية والتي يغفل عنها الكثير،

رغم نصيحة رسولنا الحبيب بها صل الله عليه وسلم هي ( الحجامة )،

ولا يقتصر دور الحجامة على إزاله الدم الراكد من الجلد، ولكن أيضًا إزاله المواد الضارة والمترسبة تحت سطح الجلد، فتعمل الحجامة على تنشيط الدورة الدموية في العضلات فتفك التقلصات العضلية وبالتالي تزيل الإجهاد والشد العضلي.

الطعام

يوجد نوعية هامة من الأغذية تعمل على الحفاظ على سلامة الشعيرات الدموية وهي كالتالي:

  • تناول الخس والبقدونس، وزيت السمسم وزيوت الأسماك، حيث تحتوى على الأحماض الدهنية أوميجا 3 وأوميجا 6 والتي تحافظ على سلامة الشعيرات الدموية.
  • الاهتمام بتناول الأغذية التي تحتوي على الألياف مثل البقوليات (الفول، العدس، الحمص، البليلة) كما حيث تعمل تلك الأطعمة على خفض معدل الكوليسترول في الدم.
  • ثم تناول الأسماك ثلاث مرات أسبوعياً مثل سمك السالمون والماكريل.
  • تدليك الجسم بزيت الزنجبيل والروزمارى، له دور فعال في تدعيم الدورة الدموية.
  • الحرص على ممارسه التمارين الرياضية، حيث تساعد على تدفق الدم، وكذلك المشي لمدة نصف ساعة على الأقل يومياً مفيد لتنشيط الدورة الدموية.
  • ثم تجنب تناول المنبهات مثل الشاي والقهوة، والتدخين، والفطائر والمعجنات، والمشروبات الغازية، والسمن النباتي، والتقليل من الملح والأطعمة المقلية.
السابق
ماهي فوائد البصل النيء للمناعة والمعدة وفوائد اخري
التالي
الترمس تعرف علي فوائد تناول الترمس وقيمته الغذائية وطريقة تحضيره

اترك تعليقاً