معالم وآثار

أهمية قناة السويس الإستراتيجية

أهمية قناة السويس الإستراتيجية

أهمية قناة السويس الإستراتيجية حظى بأهمية كبيرة في مجال الملاحة البحرية على مستوى العالم بشكل عام أهمية قناة السويس الإستراتيجية

 

الأهمية الجغرافية لقناة السويس

  • تحتلّ قناة السويس (بالإنجليزية: Suez Canal) الواقعة في دولة مصر العربية موقعاً استراتيجياً متميّزاً على خارطة العالم الجغرافية، لذلك فهي تحظى بأهمية
  • كبيرة في مجال الملاحة البحرية على مستوى العالم بشكل عام، ودولة مصر بشكل خاصّ، إذ تمثّل هذه القناة أقصر طريق يربط بين الشرق
  • ، والغرب، كما تشكّل حلقة الوصل بين مدينة السويس المُشرفة البحر الأحمر، ومدينة بورسعيد المُطلّة على البحر الأبيض المتوسط،
  • وإضافة إلى ذلك تُعدّ قناة السويس أسرع طريق للعبور بين المحيط الأطلسيّ (بالإنجليزية: Atlantic)، والمحيط الهنديّ (بالإنجليزية: Indian).[١][٢]

وللتعرّف إلى الموقع الجغرافي التفصيلي لقناة السويس يمكنك قراءة مقال أين تقع قناة السويس.

الأهمية التجارية لقناة السويس

  • تُعدّ قناة السويس واحدة من أهمّ الممرّات المائية التجارية، وأكثرها ازدحاماً على مستوى العالم، إذ توفّر هذه القناة مساراً يتمكّن التّجار
  • من خلاله من نقل، وشحن البضائع بحرياً بين دول آسيا، وأوروبا، وأفريقيا، والشرق الأقصى، والشرق الأوسط، وبشكل أكثر سهولة
  • من باقي الطرق التي كانت معتمدة في ما مضى، فقد كان نقل البضائع بين هذه الدول يتطلّب مرور السفن بجميع أنحاء أفريقيا، وتحديداً الأجزاء الجنوبية منها.[١][٣]

يجدر بالذّكر أنّ شحن البضائع عبر قناة السويس يتطلّب مسافة أقلّ من شحنها عبر الطرق الأخرى، إذ يوفّر نقل البضائع عبر القناة مسافة تقدّر بما يُقارب 9,656 كيلو متراً

 

  • عن المسافة التي تقطعها عند نقلها عبر الجزء الجنوبي لقارة أفريقيا، كما تقلّ المسافة المقطوعة عبر هذه القناة بنحو 7,000 كيلو متر عن المسافة
  • التي تقطعها البضائع عند المرور عبر جنوب المحيط الأطلسي، والمحيط الهندي، ممّا يقلّل بحوالي 15 يوماً من المدّة الزمنية اللّازمة لنقل البضائع
  • المتّجهة إلى أوروبا، وثمانية إلى عشرة أيام من المدّة اللّازمة لنقلها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وتنعكس هذه المسافة المختصرة

 

  • في شحن البضائع عبر قناة السويس على الكلفة المالية

 

  • اللّازمة لنقلها، إذ يؤدّي ذلك الأمر إلى خفض تكاليف تشغيل هذه السفن، فضلاً عن تقليل استهلاكها للوقود.
  • أبرزت بعض الدراسات الأهمية التجارية لقناة السويس، إذ أشارت الدراسات إلى أنّ إنشاء هذه القناة أدّى إلى زيادة حركة النقل التجاري عبرها،
  • ممّا قلّل من حركة النقل التجاريّ البحريّ عبر الطرق الأخرى على مستوى العالم أجمع، حيث تسيطر قناة السويس على ما يُقارب 8%
  • من إجمالي حركة الشحن التجاريّ عبر العالم، إذ ينتقل عبرها حوالي 900 مليون طن من البضائع سنوياً، بالإضافة إلى نحو 2.5% من إنتاج النفط العالمي

الأهمية الاقتصادية لقناة السويس

  • تساهم قناة السويس بشكل كبير في اقتصاد دولة مصر، فهي تلعب دوراً مهماً في زيادة الدخل القومي لها،

 

  • وذلك من خلال مصدرين رئيسيين، إذ يتمثّل المصدر الأوّل في الرسوم التي تُؤخذ مقابل عبور السفن من هذه القناة المائيّة

 

  • ، أو الإيرادات التي تقدّمها شركة قناة السويس البحرية للدولة، أمّا مصدر الدخل الآخر الذي تُشكّله القناة فيتمثّل في المبالغ المالية

 

  • التي ينفقها ركّاب السفن العابرة أثناء فترات التوقّف القصيرة في أيّ من الموانئ المائية الموجودة على طول القناة، وذلك لقاء حصولهم على بعض الخدمات، والبضائع.[٧]
  • تُشكّل قناة السويس نسبة كبيرة من الإيرادات المالية لحكومة دولة مصر، فقد بلغ حجم إيرادات القناة

 

  • خلال شهر كانون الأول/ديسمبر من عام 2019م نحو 488 مليون دولار أمريكي، في حين ارتفع في شهر يناير/كانون الثاني من عام 2020م

 

  • ليصل إلى ما يُقارب 498.6 مليون دولار أمريكي

الأهمية البيئية لقناة السويس

  • تلعب قناة السويس دوراً بيئياً مهمّاً، فهي تضمّ أشكالاً مختلفة من الكُتل المائية، وتتغذّى بعدد من المصادر المائية المتنوّعة، والتي تتفاوت في
  • درجة ملوحتها بشكل كبير، وتتميّز قناة السويس بكونها مكاناً فريداً تتنوّع فيه الحياة المائية، إذ تُعدّ موطناً للعديد من العوالق البحرية
  • (بالإنجليزية: plankton) التي تنتشر، وتتوزّع على طول القناة، إضافة إلى أكثر من 400 نوع من الكائنات البحرية

 

انتقلت من مياه البحر الأحمر لتستقرّ في الجهة الشرقية من البحر الأبيض المتوسط.

  • أدّى انتقال الكائنات الحية البحرية من البحر الأحمر
  • إلى البحر الأبيض المتوسط

 

  • إلى إحداث تغيير على النظام البيئي
  • لهذا البحر، وقد كان لبعض هذه الكائنات
  • تأثيراً إيجابياً كبيراً، إذ أصبحت بمثابة مصدراً غذائيّاً إضافياً، ويجدر بالذكر تأثّر النظام البيولوجي الحيوي، والبيئة البحرية لقناة السويس بعدد من العوامل
  • ، والظروف، ومنها: الاضطرابات التي حدثت في المنطقة، والتي أدّت إلى إغلاق القناة لبضع مرات، ممّا أثّر على العوالق البحرية بشكل خاصّ،
  • وذلك بسبب تأثّر هذه الكائنات البحرية بشكل سريع بأيّ تغيّرات طفيفة قد تحدث في البيئة التي تتواجد بها.[٩][١٠]

مزايا قناة السويس

  • تتميّز قناة السويس بالعديد من الأمور التي
  • تساهم في جعلها أحد أهمّ الممرّات المائية
  • في العالم، وفي ما يلي بعض من هذه الميّزات

 

  • تُعدّ أحد أكثر الممرّات المائية آماناً في العالم،
  • إذ إنّ نسبة الحوادث التي تحدث فيها

 

  • تكاد تكون معدومة مقارنة بتلك الحوادث
  • التي تحدث في الممرات المائية الأخرى.

 

  • تُعدّ أطول قناة مائية في العالم،
  • إذ يتراوح طولها بين 163-195 كيلو متراً،

 

  • وهي قناة مفتوحة لا يوجد
  • فيها أهوسة (بالإنجليزية: locks)،

 

  • أو حواجز، ممّا يساهم
  • في انسيابية المرور عبرها

 

  • ، ولذلك فإنّ عبورها يتطلّب
  • فترة زمنية تتراوح بين 13-15 ساعة.

وللتعرّف إلى أبعاد قناة السويس يمكنك قراءة مقال كم طول وعرض قناة السويس.

  • تتميّز باستمرار حركة الملاحة
  • فيها في جميع فصول السنة،

 

  • وعلى مدار 24 ساعة، إذ إنّ الحركة
  • فيها لا تتوقّف خلال النهار، أو الليل.

 

  • تمتاز بقدرتها على استيعاب السفن الضخمة الموجودة في العالم، إذ تسمح بعبور الناقلات النفطية من نوع ULCC، أو VLCC،

 

  • والتي تكون مُحملّة بشكل جزئيّ.
  • تتميّز بإمكانية زيادة عمقها، وحجمها إذا اقتضى الأمر، وذلك لملائمة الأحجام الكبيرة من السفن المختلفة التي تعبرها.

 

  • تمتاز باستخدام التكنولوجيا في مراقبة الملاحة، إذ يُستخدم نظام (VTMS) الراداري لإدارة، ومتابعة حركة السفن التي تعبرها، إضافة

 

  • إلى تحديد مكان تواجدها في القناة، وإمكانية التدخّل، وتقديم المساعدة في حال حدوث أي طارئ.
السابق
ما أهمية موقع مصر الجغرافي
التالي
ما سبب الكحة الناشفة ؟.. وماذا تعني صحياً .. وكيف تعالج

اترك تعليقاً