دين

بئر زمزم وموقعه وفضله

بئر زمزم وموقعه وفضله

بئر زمزم وموقعه وفضله

بئر زمزم وموقعه وفضله … هو من العناصر المهمة داخل المسجد الحرام، وهي أشهر بئر على وجه الأرض لمكانتها الروحية المتميزة وارتباطها في وجدان المسلمين عامة، والمؤدين لشعائر الحج والعمرة خاصة، فزمزم خير ماء على الأرض.

أين يقع بئر زمزم

تكون إجابة سؤال أين يقع بئر زمزم كما يلي:
بئر زمزم أو زمزم، بئر ماءٍ في الحرم المكي بمدينة مكة المكرمة، يقع على بعد 21 مترًا شرقي الكعبة، له تاريخ قديم، ويرجعه المؤرخين إلى 2000 قبل الميلاد كحد أقصى، من عهد النبي إبراهيم وابنه إسماعيل، يبلغ عُمقه 30 مترًا وتصبُّ فيه عدد من عيون الماء قديمة بقِدم البئر نفسه، وبحسب الأحاديث الواردة في سيرة النبي محمد فإن الماء مباركة، وفيها شفاء للأسقام، وعلى ذلك فلها خصوصية بالغة عند المسلمين.

قصة بئر زمزم

تتمثل قصة بئر زمزم في النقاط التالية:
– عندما قدم إبراهيم عليه السلام إلى مكة مع زوجته هاجر وابنهما إسماعيل، وأسكنهما بوادٍ غير ذي زرع عند بيت الله المحرم، وليس بمكة يومئذٍ أحد، وليس بها ماء، «فوضع عندهما جرابًا فيه تمر، وسِقاء فيه ماء، وتركهما فتبعته أم إسماعيل، فقالت: يا إبراهيم أين تذهب وتتركنا بهذا الوادي الذي ليس فيه إنس ولا شيء؟ فقالت له ذلك مرارًا وجعل لا يلتفت إليها، فقالت له: آلله الذي أمرك بهذا؟ قال: نعم، قالت: إذن لا يضيعنا، ولم تمضِ أيام حتى نفد الزاد والماء».
– ذهبت السيدة هاجر إلى جبل الصفا فقامت عليه ثم استقبلت الوادي تنظر هل ترى أحدًا فلم ترَ أحدًا، فهبطت من الصفا حتى إذا بلغت الوادي رفعت طرف درعها، ثم سعت سعي الإنسان المجهود حتى جاوزت الوادي ثم أتت المروة، فقامت عليها ونظرت هل ترى أحدًا فلم تر أحدًا، ففعلت ذلك سبع مراتٍ، هناك تفجرت بئر زمزم بفضل الله، فصارت قوتًا لهما، ورزقهم الله من كل الثمرات والخيرات، وجاءت قبيلة يمانية فسكنت مكة، وارتبطت قلوب الناس بمكة، ورغب الكثير في الإقامة بها.

فضل ماء زمزم

يكون فضل ماء زمزم كما يلي:
جاء في فضل ماء زمزم وفوائده أحاديث صحيحة عدة حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم ( خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم طعم من الطعم وشفاء من السقم ) صحيح الجامع 3302. وماء زمزم لا يتعفن، ولا يتغير طعمه أو لونه أو رائحته، كما أنه لا يتأثر بتعرضه للجو مختلفاً في ذلك عما يحدث لجميع أنواع المياه الأخرى مثل مياه الأنهار والبحار والأمطار والمياه الجوفية، ويرجع ذلك إلى مكوناته الكيميائية التي تمنع نشاط الجراثيم والبكتيريا والفطريات.

عمق بئر زمزم

يكون عمق بئر زمزم كما يلي:
البئر ينقسم إلى قسمين، الأول مبني على عمق 12,80 متراً عن فتحة البئر. والثاني جزء منقور في صخر الجبل بطول 17,20 متراً، أي أن عمق البئر 30 متراً من فتحة البئر إلى قعره.

تنظيف بئر زمزم

تتمثل محطات تنظيف بئر زمزم في النقاط التالية:
– المحطة الأولى في العام 1399هـ أصدر أمر الملك خالد رحمه الله بتنظيف بئر زمزم على أحدث الطرق
وأتم وجه بواسطة غواصين متمرسين، وكان هذا العمل من أعظم أعمال التنظيف في تاريخ بئر زمزم، ونتج عنه أن فاضت البئر بماء أغزر مما كان بكثير.
والمحطة الثالثة كانت في مطلع العام 1400 م، وهي محطة التنظيف الثاني للبئر. وعن المحطتين الأخيرتين
تحدث الدكتور المهندس يحيى كوشك لجريدة «عكاظ» السعودية إنه جرى تنظيف البئر مرتين في عصرنا الحاضر
وأتيحت لي فرصة المشاركة في المرتين، مشيرا إلى أن بئر زمزم ليست كغيرها من الآبار التي يمكن وقف استعمالها لفترة لتنظيفها.

– وعن المرة الأولى قال «بدأنا بقياس عمق البئر من عدة اتجاهات وكان العمق يتراوح بين 19.20 مترا و 19.80 مترا
ثم قمنا بوضع ثقل بطرف حبل سميك وإنزاله رأسيا في البئر لإرشاد الغواصين اللذين ارتديا ثياب الغوص كاملة
حيث نزلا البئر وهما يحملان الكشافات وبعدما مكثا في الداخل نصف ساعة قدما تصورا لداخل البئر
وأفادا أن البئر مليسة من الداخل بعمق تسعة أمتار، وتوجد فتحتان تحت منسوب التلييس لم يستطيعا تحديد اتجاهاتهما
وذلك لتوقف البوصلة، والبوصلة سليمة وتم توجيههما إلى استكشاف قاع البئر، فغاصا ثانية وعادا
وأفادا أن هناك كميات كبيرة من المواسير الحديدية والسطول وأوعية من الصفيح وكان هذا سبب عدم اشتغال البوصلة».

أسماء بئر زمزم

تكون أسماء بئر زمزم كما يلي:
وردت في كتب التاريخ القديم أسماء كثيرة لماء زمزم وهي أسماء نقلت من الأمم السابقة حيث سمّاه كثير منهم بأسماء خاصَّة اشتهرت عندهم
ثمَّ حفظها الرواة جيلًا بعد جيلٍ ودوَّنوها، وقد جاء في لسان العرب فيما نقله ابن منظور من أسماء لبئر زمزم:
“زَمْزَم، مَكْتومَة، مَضْنونَة، شباعَة. كذلك سقْيا الرَّواء، رَكْضَة جبريل، هَزْمَة جبريل، شِفاء سقْمٍ، طَعام طعْمٍ، حَفيرة عبد المطلب”.
وجاء أيضًا في معجم البلدان لياقوت الحموي أنَّ لزمزم أسماء أخرى وهي:
وأيضا سمى زمزم حيث تقع ماء زمزم “زمزم، زَمَم، زمّزْم، زمازم، ركضة جبرائيل، هزمة جبرائيل، هزيمة الملك، الهزيمة، الركضة، الغمزة بالعقب في الأر
و يقال لها: هزمة وهي سقيا الله لإسماعيل عليه السَّلام والشّباعة وشبَاعة، برَة، مضنونة، تكتم، شفاء سقم، طعام طعم، شراب الأبرار، طعام الأبرار، طيبة.

السابق
خطوات الاعتناء بالبشرة في الصيف
التالي
ما سبب اهتزاز الجسم لا إرادي

اترك تعليقاً