معلومات عامة

تعريف الشمس ومكوناتها وحقائق علمية غريبة عنها

تعريف الشمس ومكوناتها وحقائق علمية غريبة عنها

 

 

تعريف الشمس ومكوناتها وحقائق علمية غريبة عنها ,الشمس تعتبر قلب المجموعة الشمسية

كما أنها مصدر ثقلها وجاذبيتها وهي مصدر الطاقة الرئيسي للأرض بكافة كائناتها ،

فالشمس قد أصبحت رمز للحياة ، فلا يمكن لأي كائن حي أن يستمر بدونها ، لأن فوتوناتها المنبعثة تعتبر اللبنة الأساسية في كل السلاسل الغذائية ، بالإضافة إلى أن حركات البحار والمحيطات وتقلبات الفصول كلها ظواهر على صلة مباشرة بالشمس ، وقد تم تكوين هذه المعجزة من قبل أكثر من 4.5 مليار سنة ، لتبدأ بتكوين وجذب الكواكب وتتجمع حولها المجموعة الشمسية بكواكبها المعروفة وغيرها من العوالم المستقرة جميعها على ذراع الشمس ، التي بدورها أحد أذرع مجرة درب التبانة ، وفي هذا اليوم سوف نتعرف أكثر عن الشمس من حيث تعريفها وما هي مكوناتها وبعض الحقائق والمعلومات الغريبة عنها.

تعريف الشمس:

الشمس تعرف علمياً على أنها النجم الأقرب لكوكب الأرض ، بحجم يزيد عن حجم الأرض بمليون ونصف مرة ، وقطر حوالي 695.598 كيلو متر ، وتصنف الشمس على أنها قزم أصفر ، أي أن التماعها يزيد 85% عن النجوم الأخرى الموجودة في المجرة ، كما أن الشمس تعتبر من النجوم الفنية ، وهي تبعد عن كوكب الأرض بمسافة 150 مليون كيلو متر ، أي ما يساوي 8 دقائق و17 ثانية ضوئية ، وكتلته عملاقة تساوي 98% من كتلة المجموعة الشمسية كلها ، فتعريف الشمس يحتاج استخدام أرقام عظيمة وهائلة ، وفيما يلي سنذكر بعض من خصائص الشمس الفيزيائية المدهشة بالأرقام:

  1. جاذبية السطح: تبلغ حوالي 274.0 م/ث2
  2. درجة حرارة السطح: تبلغ حوالي 5.500 درجة سيلسيوس.
  3. درجة حرارة المركز: تبلغ حوالي 15 مليون درجة سيلسيوس.
  4. متوسط الكثافة: تبلغ حوالي 1.409 غ/سم3.
  5. مساحة السطح: تبلغ حوالي 6.078.747.774.547 كم.
  6. السرعة اللازمة في الإفلات من جاذبية الشمس: تبلغ حوالي 2.223.720 كم/ساعة.
  7. مدة دوران الشمس حول نفسها: 36 يوم أرضي.

مكونات الشمس:

معلومات عن الشمس
  • أثناء الحديث عن تعريف الشمس من المهم جداً أن نذكر بأنها تتكون بشكل رئيسي من غازي الهيدروجين والهياتيوم بنسبة 70.6% ، 27.4 على التوالي ، وتحتوي الشمس على العديد من الطبقات المختلفة فيما بينها في الخصائص ، تبدأ بمركز الشمس أو قلبها ، المحاط بمنطقة الإشعاع ومن ثم بمنطقة الحمل ، وأخيراً فيتكون غلاف الشمس من الغلاف الضوئي المرئي والمشع ، وذلك بالإضافة لما يطلق عليه الغلاف اللوني ثم هالة الشمس التي تندفع عبرها الرياح الشمسية.
  • تحصل الاندماجات النووية بين ذرات الهدروجين في مركز الشمس لتكوين ذرات الهيأتيوم بفعل الضغط الكبير ، تلك العملية ينتج عنها الحرارة الهائلة للشمس ، ويتبقى مركز الشمس في حالة بلازمية ، تلك الحالة تستقر بباطن الشمس بين القلب ومنطقة الحمل لما يقرب من الـ1700000 سنة ، لتصل بعدها تدريجياً لغلاف الشمس الذي يبلغ سمكه حوالي 500 كيلو متر ، وتشع عبره أشكال متنوعة للكون الفسيح ، أما بالنسبة للمجال المغناطيسي للشمس فهو لا يتجاوز ضعف ما لدى الأرض ، إلا أنه متمركز بأماكن صغيرة تصل لنحو 3000 مرة أكثر من المعتاد ، وهذا الأمر يرجع لدوران المنطقة القريبة من خط الاستواء حول محور الشمس بسرعة أكبر من الموجودة في الأقطاب ، وهذا يؤدي لانفجارات شمسية كبيرة على السطح ، تؤدي لقذف كميات كبيرة من العناصر والمواد تعادل في كل مرة ما يقارب الـ18 مليار طن.

 

حقائق علمية عن الشمس:

  • الشمس في مقتبل العمر: يعتقد بعض علماء الفلك بأن الشمس والكواكب المتشكلة
  • من السديم الشمسي منذ حوالي 4.50 مليار عام ، تستعمل الشمس وقودها
  • الهيدروجيني ببطء ، إلا أن في مرحلة ما من الزمن وفي غضون ما يقارب الخمسة
  • مليارات عام من الآن ، ستدخل الشمس مرحلة العملاق الأحمر ، فسوف تتضخم
  • حتى ستبتلع الكواكب الداخلية ، بما فيها الأرض ، وسوف تنسلخ طبقاتها الخاريج ومن ثم ستتقلص لقزم أبيض صغير.
  • الشمس ضخمة إلا أنها صغيرة: بقطر يبلغ حوالي 109 ضعف قطر الكرة الأرضية ،ومكوناتها
  • الشمس تصنع مجالاً كبيراً بالفعل ، فمن الممكن وضع 1.3 مليون كرة أرضية بداخل الشمس ،
  • ومن الممكن أيضاً تسطيح 11990 أرض لتغطية سطح الشمس ، إلا أن هناك بعض النجوم التي تفوقها في الحجم.
  • الشمس هي النظام الشمسي: نحن على كوكب الأرض نظن أنه عضو متساو في النظام الشمسي ، إلا أن الحقيقة أن كتلة الشمس تشكل 99.8% من كتلة النظام الشمسي ، وتأتي معظم النسبة الباقية من المشتري ، لهذا فإن كتلة كوكب الأرض ما هي إلا جزء من جزء من كتلة النظام الشمسي.

 

 

السابق
كم مساحة الرياض وعدد سكانها ومحافظاتها
التالي
اسباب مرض الفصام وأعراضه ومعلومات مبهره عنه

اترك تعليقاً