المشاريع

كيف تُعد خطة محتوى ناجحة لمشروعك

لايمكن لأحد إغفال فاعلية المحتوى كعامل رئيسي لتحقيق الاستفادة القصوى من مختلف قنوات التسويق الإلكتروني اليوم. لهذا السبب، يُولي أصحاب المشاريع اهتمامًا كبيرًا بصناعة المحتوى بما يتوافق مع احتياجاتهم لضمان تحقيق الأهداف المخطط لها. لكن كيف يمكنك إعداد خطة المحتوى المناسبة لمشروعك؟ وما هي الخطوات الواجب اتّباعها للحصول على أعلى فاعلية من خطة المحتوى تلك؟

 

البحث والتحليل: الخطوة الأولى من خطة المحتوى

لا يمكن البدء في وضع أي تصور لخطة المحتوى بدون التفكير في أهداف المشروع ككل. فالمحتوى رغم أهميته الشديدة ليس غاية في ذاته، بل هو وسيلة نستخدمها في تحقيق أهداف أخرى، وبالتالي يمكننا تقييم مدى فاعليته بناءً على هذه الأهداف. لذا، فالخطوة الأولى هي تحديد أهداف المشروع الفترة القادمة، وبعد الانتهاء من ذلك، تكون قد وضعت حجر الأساس الذي تُبنى عليه بقية عناصر التخطيط الأخرى مثل:

أهداف المحتوى:

ما هي الأهداف التي يمكنك وضعها في خطة المحتوى لتحقيق غاية المشروع؟

الفئة المستهدفة:

من هم عملائك المستهدفين؟ يمكنك استهداف أكثر من فئة وفقًا لأهدافك التسويقية.

نقطة البيع الفريدة:

ما الشيء الذي يميّز منتجك أو خدمتك، وسوف يدفع الجمهور لاستخدامه دونًا عن البقية؟

تحليل المنافسة:

ما هو المحتوى الذي يقدمه منافسوك، وكيف يعرضون ميزّهم التنافسية؟

تحليل البيانات:

قبل التفكير في خطة المحتوى الجديدة، يجب تقييم النشاطات المنفذة سابقًا على أي قناة تسويقية، وتحليل البيانات من أجل الخروج بنتائج يمكن الاستفادة منها في التخطيط.

الموارد المتوفرة:

ما هي الموارد التي تملكها حاليًا؟ قد يكون وجودك على كل منصات التواصل الاجتماعي، أو ربما امتلاكك لموقع إلكتروني خاص بمشروعك.

الميزانية الحالية:

ما هي الميزانية المخصصة لتنفيذ خطة المحتوى خلال الفترة القادمة؟

تجميع أفكار خطة المحتوى

من أكثر التحديات التي قد تواجهك أثناء تجهيز خطة المحتوى هي الوصول إلى الأفكار الإبداعية التي سوف تستخدمها. يوجد العديد من الطرق التي يمكنك جمع أفكار المحتوى من خلالها. لكن قبل شرح هذه الطرق، يجب التأكيد على أهمية تدوين كل الأفكار التي تخطر على ذهنك باستمرار، مع حفظ الروابط المهمة للمقالات أو الصور المفيدة بالنسبة لك.

السابق
نصائح لتعزيز قيمة العلامة التجارية الخاصة بك
التالي
ماذا تعرف عن تمارين المقاومة

اترك تعليقاً