الحياة والمجتمع

دراسة حديثة تشير ان السجائر الإلكترونية أكثر ضررا للقلب من التبغ التقليدي

المحتويات

دراسة حديثة تشير ان السجائر الإلكترونية أكثر ضررا للقلب من التبغ التقليدي

تحظى السجائر الإلكترونية مؤخرًا بشعبية كبيرة بين الشباب

ولكن هناك العديد من المشكلات الصحية المرتبطة باستخدام السجائر الإلكترونية،

وقد حاولت العديد من الدراسات تسليط الضوء على المخاطر الصحية المرتبطة باستخدام السجائر الإلكترونية.

أكدت دراسة حديثة أن السجائر الإلكترونية أكثر ضرراً بالقلب مقارنةً بالتبغ،

حيث وجد الباحثون أن أنظمة توصيل النيكوتين الإلكترونية

 مثل السجائر الإلكترونية قد تكون ضارة للقلب، مقارنة بالسجائر التقليدية

ثم قام الباحثون بقياس تدفق دم المشاركين إلى عضلة القلب

– مع التركيز على قياس وظيفة الأوعية الدموية التاجية

– قبل وبعد جلسات استخدام السيجارة الإلكترونية أو تدخين السجائر ،

بينما كان المشاركون في حالة استراحة

وأيضًا بعد إجراء تمرين على قبضة اليد يحاكي الإجهاد الفسيولوجي.

كما وجد أنه في المدخنين الذين استنشقوا السجائر التقليدية ،

زاد تدفق الدم بشكل متواضع ثم انخفض مع الإجهاد اللاحق.

ومع ذلك ، في المدخنين الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية ،

انخفض تدفق الدم بعد الاستنشاق في كل من الراحة والتوتر.

كيف تقلع عن استخدام السجائر الإلكترونية؟

يمكن أن يؤثر استخدام السجائر الإلكترونية على صحة القلب وصحة الرئة وترتبط بالعديد من المخاطر الصحية الأخرى.

يجب علاج الإدمان على السجائر الإلكترونية في الوقت المحدد.

هناك العديد من الطرق لتقليل الاعتماد على السجائر الإلكترونية ومكافحة الإدمان، إليك بعض النصائح التي قد تساعد:

1- ضع خطة عمل وابدأ العمل عليها. ابدأ بتحديد موعد وحاول عدم استخدام السجائر الإلكترونية مرة أخرى

2- اطلب المساعدة من أصدقائك ،
وإذا كان أصدقاؤك مدخنون أيضًا ،
فيجب عليك وضع خطة معًا حتى تتمكن من الإقلاع عن التدخين.
3- تعلم كيفية التعامل مع الرغبة الشديدة.
حاول إبقاء نفسك مشغولاً أو ببساطة مضغ العلكة لمحاربة الرغبة الشديدة

4- يمكنك أيضا طلب المساعدة المهنية إذا كنت مدمن جدا.

5- أعط نفسك مكافأة بعد بعض التقدم. هذا سوف يحفزك طوال الرحلة

السابق
نهاية شهرمايو 2020 يحسم برشلونة صفقتى لاوتارو وبيانيتش
التالي
يقرر فيفا  إقامة مباراة خيرية لمواجهة فيروس كورونا فى العالم

اترك تعليقاً