الطب الأصيل

 فوائد زيت الزيتون عديدة ومتنوعة

فوائد زيت الزيتون

 فوائد زيت الزيتون عديدة ومتنوعة، فهو الزيت الأفضل للصحة، والمكافح المثالي لعلامات الشيخوخة. فما هي فوائد زيت الزيتون البكر تحديدًا؟

فوائد زيت الزيتون

زيت الزيتون البكر هو الذي يتم انتاجه بطريقة الكبس البارد وهي الأفضل جودة، ويتم في عملية الكبس هذه استخراج الزيت بدرجات حرارة أقل من 38 درجة مئوية، دون إضافة مواد كيميائية.

تكون كمية الزيت المستخرجة  بهذه الطريقة أقل، ما يجعل سعره أغلى من الزيت الذي يتم استخراجه بعملية الكبس الساخن.

كل ما يهمك معرفته عن فوائد زيت الزيتون البكر إليكم في ما يأتي:

فوائد زيت الزيتون البكر

إن فوائد زيت الزيتون البكر وصفاته تجعله من أفضل الزيوت المتوفرة، نذكر بعضًا منها في ما يأتي:

1. غني بالدهون الصحية

معظم الزيوت تحتوي على دهون من جميع الأنواع، الأحادية غير المشبعة، المتعددة غير المشبعة، والدهون المشبعة، إلا أن زيت الزيتون البكر فيه أكبر قدر من الدهون الأحادية غير المشبعة بنسبة 73% المعروفة بحمض الأوليك، ومن أهم خصائصها:

  • أكثر ثباتًا من أنواع الدهون غير المشبعة الأخرى.
  • لا تسبب تراكم الكوليسترول.
  • المفضلة في طهي الطعام.

2. محاربة الكولسترول وتعزيز صحة القلب

الدهون الأحادية غير المشبعة تقلل من مستوى الكولسترول السيء الذي يسبب ترسب الكولسترول في الشرايين، وتخفض ضغط الدم وتمنع اضطرابات القلب.

بالمقابل، فإن الزيوت المتعددة غير المشبعة – مثل زيت عباد الشمس والذرة والصويا- تتأكسد بسهولة عند وجود الأكسجين، ما قد يؤدي إلى زيادة الكوليسترول الضار وترسبه في شرايين القلب.

ولعل هذا ما يفسر ارتباط حمية البحر الأبيض المتوسط الشائعة بانخفاض مخاطر الاصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب.

3. غني بفيتامين هـ

يحتوي زيت الزيتون النقي على فيتامين هـ، الذي يعتقد البعض أن خصائصه مماثلة لحمض اللينوليك، واللينولينيك موجود في الأوميغا 3 في زيت الأسماك.

ولكن يجب أن نتذكر أن زيت الزيتون لا يحتوي على بعض الأحماض الدهنية المهمة التي لا يستطيع الجسم تصنيعها بنفسه،  وبالتالي لا يمكن أن يكون الزيت الوحيد الذي نستخدمه.

4. الوقاية من الشيخوخة

من فوائد زيت الزيتون استخدامه بشكل طبيعي للوقاية من الشيخوخة وعلاج بعض الأمراض الجلدية التي تأتي بشكل طبيعي مع التقدم في العمر.

 

5. فوائد أخرى

يعتبر زيت الزيتون مفيداً كذلك في الحالات التالية:

  • منع الإمساك.
  • تشير دراسات إلى أن زيت الزيتون يمكنه القضاء على بكتيريا المكورات العنقودية اروس.
  • هناك أدلة على أن زيت الزيتون يقلل من خطر الاصابة بالسرطان.
  • يعتبر فعال في علاج حالات التهاب الجلد الدهني (Seborrhoeic dermatitis) وقشرة الرأس،الأكزيما.
  • ممتاز عند مزجه مع الزيوت الأخرى لتدليك الجلد الجاف وكذلك لتقشير الجسم مع الملح.

طريقة استخدام زيت الزيتون البكر

زيت الزيتون يعتبر مثالي ورائع للاستخدام في الوصفات المختلفة، على سبيل المثال، في السلطة، الحمص، وللقلي. ولكن يجب معرفة ومراعاة بعض القواعد في هذا الشأن:

  • يعتبر زيت الزيتون الأفضل لأنه سهل الهضم، ولكن تسخينه أثناء الطهي من شأنه أن يؤثر على رائحته وطعمه وجودته أيضاً.
  • إذا اضطررت لتسخين الزيت، قم بذلك بسرعة ولفترة قصيرة، مع إضافة كمية صغيرة من الماء لمنع ارتفاع حرارته الى درجة عالية جدا.
  • على الرغم من محتواه العالي من الدهون غير المشبعة، الا ان نسبة الدهون غير المشبعة القليلة فيه تميل للتلف بسرعة، لذا يوصى بشراء وعاء صغير من الزيت.

الزيوت الأخرى يوصى بحفظها في مكان بارد بعد فتح العبوة، لأنها تحتوي على كمية أكبر من الزيوت المتعددة غير المشبعة.

السابق
توفيق الحكيم معلومات عن حياته والوظائف التي شغلها واشهر اعماله ومؤلفاته
التالي
معلومات عن قايتباي ومعالم سياحية في عهد المماليك

اترك تعليقاً