تطوير الذات

ما هي حيل التلاعب النفسي

المحتويات

ما هي حيل التلاعب النفسي

ما هي حيل التلاعب النفسي

ما هي حيل التلاعب النفسي … هي حيل للتعامل مع الناس، في الحب لجذب الرجل أو المرأة أو لجذب الانتباه، حيل وخدع نفسية لجعل من حولك يحبونك، إليك مجموعة من أشهر هذه الحيل للتعامل مع الناس:

  • إذا تواجدت في مكان مليء بالأشخاص الذين لا تريد التحدث معهم، ارتدِ سماعات الرأس العازلة للضوضاء، واستمع إلى الموسيقى أو تظاهر بذلك.

  • من الحيل النفسية للتلاعب بالنفس هو التوقف عن التفكير في الحاضر، بل التفكير في المستقبل والشكل الذي سأكون عليه فيه.

  • في كل مرة ترى شخصاً حتى وإن كنت لا تتذكر اسمه أو لا تتذكره بالشكل الكاف، ألقِ التحية وأنت مبتسم، لبناء علاقة ودية بينكم، فقد تحتاج إلى مساعدة هذا الشخص في المستقبل.

  • في حالة تحدثك مع شخص يكن لك الكُره أو الغضب، اتبع معه هذه الحيلة النفسية بالصمت لمدة ثوانِ أو دقائق، ثم العودة لسؤاله عن اهتماماته، ستجد الشخص بدأ يهدأ، ثم سيبدأ التحدث معك بشكل بطيء، استمر في الحديث معه حتى تكسر حاجز التوتر.

  • للأشخاص الذين يشعرون بالحرج أو التوتر عند الحديث معك، احرص على تواصل بصري مستمر ثم استخدم إيماءات الرأس، حتى تحفزهم على متابعة الحديث معك.

  • من حيل التلاعب في علم النفس للتعامل مع الناس هو قول الأشياء الحسنة والجيدة عنهم في غيابهم.

  • اتبع الحيلة النفسية التالية عند التعامل مع الأشخاص الحذرين في الكلام هو جعلهم يضحكون، خلال الضحك من الصعب أن يكون الإنسان كاذباً أو حذراً، الضحك يجعل الأشخاص في حالة من الصدق وأيضاً من الضعف.

  • عندما تريد الحصول على معلومات كاملة عن شيء ما، اترك للشخص حرية الحديث دون مقاطعته والتزم الصمت الطويل، لكما صمت لن يجد الشخص الأخر حل أمامه، سوى سرد المزيد من التفاصيل.

  • حيلة نفسية تمكنك من التحدث مع الأشخاص المنطويين قليلي الكلام، هو التوجه إليهم بأسئلة تحتوي على إجابتها على أرقام، مثل ما رقم هاتفك، أين تسكن؟، كم لديك من الأبناء وهكذا، هذه الطريقة مريحة وتجعلهم ينخرطون في الحديث تدريجياً.

  • استبدال جملة ” أنا أعرف” بجملة “معك حق”، من طرق التلاعب النفسي عند التعامل مع الناس، أشعرهم دائماً بأنهم أذكياء.

  • اتبع الحيلة النفسية التالية في حالة تعرضت لسؤال ناقد لك أو لشخصيتك، أجب ب”هذا سؤال جيد أو ممتاز”، هذه الطريقة تمنح المتحدث معك الثقة في نفسه، كما ستجعله يُقلل من النقد والعدائية اتجاهك في الحديث.

  • عند نسيان اسم شخص أنت تتحدث عنه، استخدم حيلة السؤال الخاطئ، على سبيل المثال هل ما زال أحمد يتولى الإدارة؟، حينها سيجيبك الشخص الذي تتبادل الحديث معه باسم الشخص الذي تحاول تذكره.

  • أكثر طرق التلاعب النفسي الناجحة في التعامل مع الأطفال، هو ألا تخبره بالتوقف عن فعل أمر ما، لكن أخبره أن يذهب لينفذ شيئاً أخر، بذلك تُشتت انتباهه عن الشيء الذي يفعله وأنت تريده أن يتوقف عنه.

  • بدلاً من أن تقول جملة “هل لديكم أي سؤال آخر؟”، قل “ما هي الأسئلة التي لديكم؟” هذه الطريقة من الحيل النفسية الناجحة عند التعامل مع الآخرين.

  • لكسب محبة الآخرين هناك حيلة نفسية من السهل اتباعها هو طلب معروف صغير منهم، مثل ترك شيء لديهم يخصك عندهم على سبيل الأمانة، هذا الموقف سيجعلهم يفكرون بإيجابية ناحيتك.

حيل نفسية ذكية لجذب الانتباه

هناك مجموعة أخرى من الحيل التي يُطلق عليها التلاعب النفسي، من أجل جذب الانتباه وأشهرها:

  • تقليد ومحاكاة الشخص الذي أمامك.
  • البقاء بالقرب من تريد صداقتهم.
  • مدح الآخرين واستخدام عبارات المدح والإطراء.
  • اكشف عن عيوبك بنفسك من وقت لآخر.
  • أخبر سر من أسرارك لجذب الانتباه.
  • تمتع بروح الدعابة.

تقليد ومحاكاة الشخص الذي أمامك: استراتيجية المحاكاة أو المرآة هي واحدة من طرق التلاعب النفسي المشهورة
هي عبارة عن تقليد سلوك الشخص الذي أمامك لجذب انتباهه، مثل تقليد تعابير وجهه، نبرة صوته، لغة الجسد والإيماءات الخاصة به.

البقاء بالقرب من تريد صداقتهم: البقاء في دائرة من تريد صداقتهم أو كسب حبهم
هي حيلة من حيل علم النفس للبقاء في الأذهان، الظهور المتكرر يجعلك مألوفاً لديهم، حتى إذا لم تتعامل معهم بشكل مباشر.

مدح الآخرين واستخدام عبارات المدح والإطراء: تعامل مع من حولك بعبارات جذابة من المدح والإطراء
لأنه هذه العبارات هي التي سيستخدمونها معك بعد ذلك، في أغلب الأحوال قول الأشياء الجيدة عن الأشخاص
سواء في حضورهم أو غيابهم، يجلب المزيد من الطاقة الإيجابية في التعامل وسيتعاملون معك بنفس لشيء، أما إذا حدث العكس فستكون رد الفعل طاقة سلبية وكلام سيء بحقك.

اكشف عن عيوبك بنفسك من وقت لآخر: تحدث عن عيوبك من فترة لأخرى
لأن هذه الحيلة من التلاعب النفسي ترفع قدرك عند المحيطين بك، فلا يوجد أحد مثالي
كلنا نرتكب الأخطاء، لكن في نفس الوقت مازالت الشخص الكفء الذي يُعتمد عليه.

أخبر سر من أسرارك لجذب الانتباه: تبادل الأسرار بين الأطراف والحفاظ عليها
حيلة نفسية رائعة لتوطيد العلاقات وتعزيز الثقة بين الأفراد.

تمتع بروح الدعابة: الضحك وإلقاء الدعابات من الحيل التي تقع تحت بند التلاعب في علم النفس
لأنها تقرب الأشخاص بشكل كبير ووسيلة فعالة لجذب الانتباه وأيضاً للانجذاب العاطفي بين الرجل والمرأة.

حيل التلاعب النفسي في الحب

العلاقات الإنسانية والعاطفية يتخللها الكثير من حيل وطرق التلاعب النفسي، التي تُخبرك أنها في علاقة غير صحية أو علاقة سامة وهي:

  • حيلة التلاعب بالعقول Gaslighting.
  • الإسقاط Projection.
  • السُباب Name-Calling.
  • الكذب lying.
  • التملق Flattery.
  • القصف العاطفي Love Bombing.

 

حيلة التلاعب بالعقول Gaslighting: هي طريقة نفسية يُسيطر بها الأشخاص المتلاعبون على غيرهم
عن طريق زرع الشك في أنفسهم حول طريقة تفكيرهم، مقدار ثقتهم بأنفسهم وما يشعرون به
الشك يجعلهم أكثر سيطرة، حتى تصدق كل ما يقولونه لك، هذه حيلة من التلاعب النفسي تُخبرك أنها في علاقة حب سامة، يجب الابتعاد عنها فوراً.

الإسقاط Projection: من تقنية الدفاع النفسي استخدام حيلة الإسقاط، أي يضع الشخص كل ما تمنى تحقيقه
أو صفة معينة تمنى لو كانت لديه أو تحقيق نجاح، أي يضع طموحاته وأحلامه في شخص آخر، ثم يبدأ في توجيه نظره وأفعاله لتحقيق ما لم يتمكن هو من تحقيقه.

السباب Name-Calling: دائماً الشخص المتلاعب نفسياً يُعلق بتعبيرات وألفاظ سلبية ونابية
وسباب على أفعال الآخرين، حتى يقنعهم أن مكانتهم قليلة ولا يستحقون سوى هذه المعاملة السيئة فقط.

الكذب lying: من حيل التلاعب الشهيرة في التعامل هو الكذب لإخفاء الحقيقة أو لتجنب تحمل اللوم على أفعال معينة.

التملق Flattery: التملق يختلف بشكل كبير عن المجاملة، لأن التملق دائماً يتسم بالمغالاة
ومستخدم هذه الحيلة من التلاعب النفسي، دائماً ينتظر الحصول على مقابل لهذا التملق.

القصف العاطفي Love Bombing: هو طريقة أو استراتيجية من استراتيجيات التلاعب النفسي
تكون عن طرق إمطار الآخر بالحب والهدايا، الاهتمام والمشاعر الجياشة، هذا الأمر قد يبدو جيداً في البداية
لكن مع الوقت ستفقد هويتك ونظرتك لنفسك، ثم تصبح معزولاً في الدنيا التي خلقها لك هذا الشخص.

أسباب التلاعب النفسي Psychological manipulation

التلاعب النفسي هو سلوك غير أخلاقي لإكراه الآخرين على فعل ما يريده الأشخاص المتلاعبين نفسياً، للتحكم بحياتهم والسيطرة على أفعالهم، تصرفاتهم وأقوالهم، تتعدد أهداف التلاعب النفسي وهي:

  • التحكم وفرض السيطرة.
  • قلة الثقة بالنفس.
  • الأنا.
  • مكاسب شخصية.
  • التنصل من المسئولية.

التحكم وفرض السيطرة: الغرض الأساسي من التلاعب النفسي
هو فرض السيطرة على الآخرين والتحكم بهم فيما يقولونه أو يفعلونه أو حتى ما يفكرون به.

قلة الثقة بالنفس: من الدوافع وراء التلاعب النفسي هو قلة الثقة بالنفس
فهم يريدون ألا يشعروا بالسوء تجاه ذاتهم، لذلك يحاولون إشعار غيرهم بهذه المشاعر السلبية.

الأنا: أحياناً تكون الأنا وإحساس الشخص بذاته بشكل كبير زائد عن الحد، سبباً لقيام الأشخاص
باستخدام حيلة التلاعب النفسي، حيث يتصرفون من منطلق أنهم لا يخطئون وأن لا أحد يفكر أو يتصرف مثلهم.

مكاسب شخصية: جذب الانتباه، الحصول على النفوذ، المال، استمالة الطرف الآخر
سواء رجل أو امرأه في الحب، كل هذه المكاسب والأهداف الشخصية أسباب رئيسية لدى من يقومون بالتلاعب النفسي.

التنصل من المسئولية: إلقاء اللوم على الآخرين استراتيجية نفسية للتلاعب عليهم
للتنصل من المسئولية وإشعارهم بالذنب على أشياء لم يقترفونها.[4]

اختبار التلاعب النفسي اون لاين

من هنا، يمكن الحصول على اختبار أون لاين يكشف لك هل تتعرض لحيل وطرق التلاعب النفسي أم لا
جاوب الأسئلة بعد التكفير فيها بتأن، ثم في النهاية أحصل على النتيجة وتفسيرها وتفسير كل احتمالية من النتائج أسفل الصفحة.

السابق
لماذا لا يتم ردم شق جواتيمالا
التالي
اسباب الصمت العقابي

اترك تعليقاً