رياضة

ما هي فوائد شفط البطن

ما هي فوائد شفط البطن

ما هي فوائد شفط البطن

ما هي فوائد شفط البطن … يحتاج بعض الافراد إلى شفط الببطن وجعلها مسطحة، وكذلك يلجأ الافراد إلى عمليات جراحية من اجل الحصول على بطن مسطح أو  اللجوء إلى اشياء طبيعية حتي يحصل على هذا الشكل

 

 

كيف يمكنك أن تستفيدين من شفط بطنك أثناء ممارسة رياضة المشي ؟

– عند حرصك على شفط البطن بالداخل أثناء ممارسة رياضة المشي، مع حرصك على أن تحافظين على مستوى التنفس الطبيعي، وضبطها مع نفس الخطوات وهذه الطريقة مع المشي، مفيدة جداً للمحافظة على وضع العمود الفقري، كما أنها تعمل على شد وشفط منطقة البطن، من أجل التخلص من مشكلة تراكم دهون البطن وترهلات الجلد، فهي من أهم فوائد رياضة المشي.
–  يجب المحافظة على قوام معتدل فلا يجب أن تنحني للأمام أو للخلف، حتى لا تعرضين عمودك الفقري للأذى.

–  تحريك ذراعيك بكل سهولة وحرية كاملة، ويجب أن تكون بطريقة منتظمة مع الساقين.

–  الحرص على التنفس بعمق لكي يدخل كمية كبيرة من الهواء من خلال الأنف لكي تملأ الرئتين وبعد ذلك قومي بإخراجه من خلال الفم.
–  البدء بالمشي لخطوات بطيئة ومن ثم إبدئي بتسريع الخطوات بشكل تدريجي.
–  المحافظة على خطوات الساقين مع الذراعين وأيضاً التنفس، مع الحرص على شفط البطن أثناء المشي.
–  عندما تقتربين من إنتهاء ممارسة رياضة المشي يجب عليكِ العودة للخطوات البطيئة لكي يهدأ الجسم ويعود لضربات قلبه الطبيعية.
–  من الضروري عند القيام بشفط البطن أثناء المشي إرتداء ملابس مريحة ويُفضل أن تكون ملابس من خامة قطنية وإرتداء حذاء رياضي حتى لا تشعرين بالتعب.

فوائد شفط البطن أثناء المشي

–  تقوية عضلات البطن و جذبها للداخل وجعلها صلبة بطريقةٍ لا تسمح لتراكم الدهون فيها.
–  التخلص من مشكلة الكرش.
–  شدّ البطن والحصول على مظهرٍ صحي.
– تقوية الجسم بشكلٍ عام.
– الحصول على جسمٍ مثالي على المدى البعيد.
–  المحافظة على اعتدال القوام.
– تقوية عضلات الساقين بشكلٍ عام.

تمرين شفط البطن أثناء المشي

تمرين شفط البطن هو عبارةٌ عن تمرين بسيطٍ يمكن ممارسته في أي وقت خلال المشي أو حتّى أثناء العمل أو أثناء قيادة السيارة، إلّا أنّه للحصول على أفضل النتائج في هذا التمرين يُنصح بالمداومة على تأديته بما لا يقلّ عن خمس مرات يومياً مدّةً تتراوح بين العشر وحتى العشرين ثانية مع ضرورة أخذ بعض الأنفاس القصيرة بين الحين والآخر، حيث تكون الآلية من خلال شفط البطن للداخل بأقصى قدرة ممكنة والانتظار لبضع ثوانٍ مع ضرورة التكرار.

نصائح لنجاح تمرين شفط البطن أثناء المشي

– مضغ الطعام بشكلٍ جيد، مع ضرورة الحرص على عدم استغراق وقت طويل أثناء هذه العملية؛ حتّى لا يسبب ذلك دخول الهواء و عمل غازات في البطن.
– تجنب شرب المشروبات الغازية، واستبدالها بالمشروبات الصحية والعصائر الطبيعية

–  الحرص على تناول الأطعمة التي تتميز بسهولة الهضم إلى حدٍ ما؛ والسبب في ذلك يعود إلى تجنب إرهاق المعدة
والتسبب في حدوث الانتفاخات.
–  شرب الماء بشكلٍ يومي بما لا يقلّ عن ثمانية أكواب في اليوم الواحد
وذلك بهدف مساعدة الجسم على التخلص من السموم والدهون المتراكمة في الجسم.
–  تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر.
–  وتجنب تناول الأطعمة في وقتٍ متأخرٍ من الليل بهدف تمكين الجسم من تأدية عملية الحرق بفاعلية أكثر.
–  تجنب تناول الأطعمة والوجبات السريعة؛ لأنها تعتبر السبب الرئيسي في ظهور البطن وزيادة الوزن وتراكم السموم في الجسم في كثيرٍ من الأوقات.
–  تدليك البطن بنفس طريقة تمرين شفط البطن للداخل مرتين بشكلٍ يومي.

فوائد شفط البطن أثناء المشي
– عند حرصك على شفط البطن أثناء المشي تعملين على تقوية عضلات البطن
وشدها للداخل حتى تصبح صلبة، لكي لا تسمح بتكون الدهون بداخلها.
– القضاء تماماً على مشكلة الكرش وترهلات البطن.
–  عندما تقومين بشفط بطنك أثناء المشي فإن ذلك يساعدك على أن تحصلين على مظهر صحي جذاب.
–  تعمل شفط البطن على تقوية عضلات الجسم بشكل كلي، مما يؤدي للحصول على جسم مثالي للمدى البعيد وقوام ممشوق.

– ليس مهمة شفط بطنك أثناء ممارستك لرياضة المشي هي القضاء على دهون البطن
وشد الترهلات فقط، ولكنها تساعد على تقوية عضلات الساقين بشكل جيد أثناء المشي، وتساعد على إعتدال قوام الجسم.

نصائح للاستفادة من رياضة المشي في شفط البطن

–  شفط البطن الى الداخل أثناء المشي مع المحافظة على مستوى التنفّس الطبيعي
وتناغمها مع إيقاعات الخطوات، وهذه الوضعيّة في المشي تفيد في المحافظة على الشكل الطبيعي للعمود الفقري
كما وتعمل على شد منطقة البطن لتُخلّصنا من مشكلة دهون وترهل البطن، فهي من أهم قواعد المشي الصحي.
–  المحافظة على اعتدال القوام، فلا ننحني الى الأمام أو الخلف، فهذا يؤذي العمود الفقري.
–  مرجحة الذراعين بحريّة وسهولة، وبإيقاع منتظم مع الساقين.
–  التنفّس بعمق، وذلك بإدخال كميّة من الهواء عن طريق الأنف لملء الرئتين ومن ثم إخراجه من الفم.
–  بدء المشي بخطوات بطيئة، ثمّ الإسراع شيئاً فشيئاً في الخطوات.
–  المحافظة على إيقاع كلٍّ من الساقين والذراعين مع التنفّس وشفط البطن خلال عملية المشي.

–   عند الاقتراب من الانتهاء من رياضة المشي يجب العودة إلى الخطوات البطيئة للتهدئة ولرجوع ضربات القلب إلى معدّلها الطبيعي.
–  ارتداء ملابس واسعة ومريحة، مع حذاء رياضيّ خفيف ومريح.
–  مزاولة هذه الرياضة بانتظام بمعدّل ثلاث مرّات أسبوعياً لتحقيق أقصى فائدة مرجوّة منها.

أهم فوائد المشي الصحيّة

–  التقليل من كمية الدهون في الجسم : المشي الرياضي يعمل على تقليل نسبة الدهون المتواجدة في الجسم
وذلك عن طريق حرق السعرات الحرارية بمعدّل (60) سعراً حرارياً لكل ميل.
–  يقي من هشاشة العظام: إذ يعتقد معظم العلماء بأنّ رياضة المشي تساعد الإنسان في زيادة كثافة وصلابة عظامه
كما أنّها تساعد في الوقاية من أمراض العظام المرتبطة بالتقدّم في السن وأبرزها هشاشة العظام.
–  خفض مستويات الكولسترول في الدم: الكولسترول هو عبارة عن مادّة دهنية تتواجد في الدم
وتترسّب على الجدار الداخلي للأوعية الدموية والشرايين، ومع مرور الزمن يُسبّب ذلك تصلّباً للشرايين، وهو من مشكلات القلب البارزة والخطيرة التي قد تؤدّي مضاعفاتها الى الوفاة المفاجئة. والمشي بدوره مع اتّباع نمطٍ غذائي صحي يساعد في التخلّص من الكولسترول في الدم، ويمنع حدوث مثل هذه المشاكل لا قدّر الله.
–  خفض ضغط الدم: الانتظام في ممارسة هذه الرياضة يساعد
وبشكلٍ فعّال على تخفيض ضغط الدم، والذي يُقلّل بدوره من حاجة المصاب من استخدام الأدوية.

رياضة شد البطن:

تمرين 1:
ثني البطن على كرة الفوتبول. تمرين ممتاز الذي يحافظ أيضا على استقرار الظهر ويحسن التوازن.
– ابدئوا بالجلوس على الكرة، قوموا بـ 3-2 خطوات إلى الأمام حتى تدعم الكرة منطقة أسفل الظهر والأرداف.
–  وضع الركبتين بزاوية 90 درجة، اليدين وراء العنق لدعم الرقبة.
–  ابدئوا برفع جسمكم من الامام بحيث تبقى القدمين في مكانها دون حركة.
–  كرروا هذه الحركة حوالي 20-15 مرة، 2-3 تمارين، مع المحافظة على اخراج الهواء أثناء رفع الجسم.
تمرين 2:
ثني البطن القطري، تمرين جيد لعضلة البطن المستقيمة وعضلات البطن القطرية.
–  ثم ابدئوا بالاستلقاء على الظهر، احرصوا على ابقاء منطقة الخصر على الأرض، وضع الساقين بزاوية 90 درجة، اليدين خلف الرقبة لدعم الرقبة.
–  ارفعوا الجزء العلوي من الجسم ومع الكوع الأيمن حاولوا اجتياز الركبة اليسرى مع نصب الساق المعاكسة وإخراج الهواء.
–  ثم ابقوا في هذه الوضعية لمدة ثانيتين حتى ثلاث ثوان وبدلوا الساقين.
–  كرروا ذلك 8-10 مرات لكل جانب.
–  ثم من المهم دعم الرقبة بين أكف اليدين وعدم الضغط على الرقبة. ابقوا الرقبة بوضعية محايدة (كاستمرارية للعمود الفقري).
كرروا هذا التمرين اثنين أو ثلاث مرات مع استراحة لمدة 45-30 ثواني بين كل تمرين واخر.

 

السابق
شرح أركان الإسلام
التالي
ما هي الذاكرة العشوائية ووظيفتها

اترك تعليقاً