شخصيات

معلومات عن قايتباي ومعالم سياحية في عهد المماليك

معلومات عن قايتباي ومعالم سياحية في عهد المماليك

 

معلومات عن قايتباي ومعالم سياحية في عهد المماليك

 

معلومات عن قايتباي ومعالم سياحية في عهد المماليك ,اليكم مجموعة معلومات عن قايتباي، تلك القلعة التي يقصدها الزوار خلال زيارتهم لمدينة الاسكندرية فهي تحفة معمارية في الاصل، وموقعها الاسترتاتيجي جعل منها مكانا مميزا للدفاع عن البلاد، كما شهدت احداث تاريخية الهبت التاريخ المصري، اليكم معلومات عن قايتباي.

قايتباي

  • من اشهر ملوك وسلاطين الدولة المملوكية في مصر، وهو قايتباي
  • أبو النصر بن عبد الله الجركسي المحمودي الظاهري، وهو السلطان التاسع عشر
  • في المماليك الجراكسة البرجية.
  • كما يعتبر قايتباي من اطول الملوك حكما، في حكم دولة المماليك، إذ ظل
  • في سدة الحكم قرابة الثلاثين سنة، وهذا الأمر من نوادر الدولة المملوكية.

معلومات عن قايتباي

  • كان السلطان قايتباي مثالا مختلفا عن ملوك وسلاطين المماليك،
  • لان ملوك المماليك عادة ما يقتلون او يموتون ولكن هذا لم يحدث مع قايتباي.
  • اما عن لقب الظاهري في اسم السطلنا قايتباي فيعود الى الظاهر
  • جقمق،الذي اعتقه عندما كان قايتباي عبدا له.
  • ولقب المحمودي ينسب الى  الخواجا محمود التاجر الذي جلبه  إلى مصر،
  • ليترقي في المراتب في عهد المماليك، فقد كان في البداية قائد الجيشِ
  • في عهد سلاطين الدولة المملوكية.
  • وعندما تمرد  الأمراء المماليك على السُّلطانِ أحمد بن إينالن قاموا بخلع اينال،
  •  وعندها حتَّى تولى الأشرف قايتباي “872 هـ/ 1468م” حكم سلطنة دولة المماليك بمصر والشام.
  •  ولكن قايتباي كان كما وضحنا ملكا وسلطان مختلفا عن سابقيه، فقد كان
  • محبا للعلم والفن وكان حكيما يكسف تعاطف وقلوب الناس، وصبغته واهتمامه بالفنون واضحا في العمارة في عهده.

معلومات عن قلعة قايتباي وتاريخها

  • تقع  القلعة في نهاية جزيرة فاروس وتحديدا في غرب الإسكندرية،
  • تم انشاء القلعة على انقاض منارة الإسكندرية القديمة التي تهدمت سنة 702 هـ  بسبب الزلزال الشهير الذي حدث إثر الزلزال  الذي حدث في عهد السلطان الناصر محمد بن قلاوون.
  •  وبشكل عام فقد  بدأ السلطان الأشرف أبو النصر قايتباي، بناء القلعة في سنة 882 هـ ، فيما استغرق بناء القعلة قرابة العامين.
  • ويقول ُكتاب التاريخ ان السلكان قايتباي قام ببناء القلعة من اجل احكام الدفاع عن القلعة وعند المدينة بشكل عام، لاسيما والاسكندرية كانت مهددة في ذلك الوقت من قبل الدولة العثمانية.
  • مع مجيء السلطان المملوكي قانصوه الغوري، شدد من اهمية القلعة وادخل عليها بعض التحسينات بالقلعة وشحنها بالسلاح.
قلعة قايتباي

مكونات القلعة

  • بشكل عام يصل طول القلعة إلى 150م، وعرضها 130م،ولانها قلعة فانها تحتوي على عدد من الابراج الدفاعية لاحكام مراقبة المنطقة وحمايتها من الاعداء، وتوجد الابراج الدفاعية في زوايا الجدار الخارجيّ..
  • كما  يوجد برج مربع الشكل في الساحة الرئيسيّة للقلعة، حيث يرتفع عن مستوى سطح الأرض مسافة قدرها 17م، وطول قاعدته 30 متر.
  • اما القلعة نفسها فتتكوّن من طابقين اثنين، حيث يضم  الأول، المسجد وممرات دفاعيّة للجند، اما  الثاني فيضم  غرف وقاعات للسلطان والقادة.
  • كما تحتوي القلعة على  العديد من الممرات ، فضلا عن و متحف بحريّ، يعرض العديد من المواد التي تم استخدامها في المعارك البحرية التي جرت في القلعة وتحديدا من فترة العصر الروماني والنابوليني.
  • جدير بالذكر انه في عام 1882م تعرّضت القلعة للتخريب والدمار بسبب  الاحتلال الإنجليزيّ في مصر، وتعرّض البناء لعدد من التشقّقات والتصدّعات، ولكن في عام 1904 تم ترميم القلعة.

أشهر الاثار التي بناها قايتباي

بشكل عام رغم كل المشاكل التاريخية التي حدثت في مصر في عهد

وحكم المماليك إلا أن ععصر المماليك كان بمثابة العصر الذهبي في تاريخ العمارة الإسلامية جميعها.

فقد عكف ملوك المماليك على بناء المزيد من المساجد والمدارس والأضرحة ،

كما برعوا في ابرزا الجمال المعماري في هذه المباني، حيث زادو من  المنارات وقباب والزخارف.

مسجد ومدرسة السلطان قايتباي، بشكل عام يعتبر خبراء العمارة

ان الأبنية التي قام ببنائها السلطان قايتباي من اجمل المجموعات المعمارية في مصر الإسلامية.

معلومات عن قايتباي

مدرسة الأشرفية في القدس، كان الأمير حسن الظاهري ناظر الحرمين وقتها قد قدمها إلى السلطان وعين لها أوقافًا، ثم قام السلطان بهدمها وإعادة بنائها.

سبيل السلطان قايتباي بالقدس، موجود في القدس الشريف، وهو من أشهر السبل في القدس، وتم بنائه في  سيف الدين إينال،ولكن قا بتجديده وحياءه معماريا السلطان قايتباي، حيث ادخل عليه الحجر الملون وفرش أرضيته بالرخام، كما تم تجديد السبيل ايضا في عهد، السلطان عبد الحميد الثاني.

قدمنا لكم معلومات عن قايتباي، ذلك السلطان المملوكي الذي ترك لنا اثار فريدة في العمارة الاسلامية.

 

السابق
 فوائد زيت الزيتون عديدة ومتنوعة
التالي
معلومات عامة عن ملك حفنى ناصف باحثة البادية

اترك تعليقاً