مواضيع متنوعة

من هو مكتشف الدورة الدموية الصغرى وكيفية عملها

من هو مكتشف الدورة الدموية الصغرى وكيفية عملها

 

من هو مكتشف الدورة الدموية الصغرى وكيفية عملها,  إن الجهاز الدوري ما هو إلا عبارة عن شبكة كبيرة وواسعة من الأعضاء والأوعية التي تعمل مثل جهاز لتنقية الجسم من الفضلات ، ففيها يتم توصيل الدم المحمل بالمواد الغذائية والأكسجين والهرمونات التي تفرزها الغدد المختلفة ، لكل خلية من خلايا جسم الإنسان ، ويرجع الدم محمل بثاني أكسيد الكربون والفضلات ، وتلك العملية تتكرر وفق نظام معقد وغاية في الدقة.

ولا يقتصر دور جهاز الدوران على تبادل المواد بين خلايا الجسم ، بل هو من

يبقي جسم الإنسان على قيد الحياة وذلك عبر الإشارات التي يتلقاها القلب

من باقي أعضاء الجسم من أجل التحكم بكمية ضخ الدم إليها ، فعلى سبيل المثال :

خلال نوم الإنسان ، يرسل جسده إشارات للقلب كي يتباطؤ ، وفي حال القيام

بمجهود ما كالتمارين الرياضية ، يتلقى القلب رسالة مفاداها زيادة ضخ الأكسجين للعضلات ،

وجهاز الدوران مكون من القلب ومن الأوعية الدموية ، ويشتمل على الدورة الدموية الصغرى ،

والدورة الدموية الكبرى ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على الدورة الدموية الصغرى ، فتابعوا معنا.

مكتشف الدورة الدموية الصغرى:

  1. عند إجابتنا على سؤال (من هو مكتشف الدورة الدموية الصغرى؟)
  2. سوف يتبادر لأذهاننا اسم من أهم أسماء علماء المسلمين ،
  3. لقد كان من ضمن العلماء الذين عاشوا المدة الذهبية للدولة الإسلامية ،
  4. وهذا العالم هو (ابن النفيس) ولمدة طويلة من الزمن لم يأخذ هذا العالم
  5. حقه في الاعتراف بفضله باكتشاف الدورة الدموية الصغرى حتى وقت قريب جداً ،
  6. بعدما تأكدوا من إسهاماته الكبيرة والبارزة التي تستحق الذكر كي يصبح
  7. اسمه هو الإجابة على سؤال مكتشف الدورة الدموية الصغرى.
  8. وقبل الاعتراف بدور ابن النفيس في اكتشاف الدورة الدموية ، عد العالم الفيزيائي ويليام هارفي ، والذي قد عاش بالقرن الـ17 أول من اكتشف الدورة الدموية ، وبالرغم من أن جميع علماء عصره (وهم كانوا يتبعون المدرسة القديمة لجالينوس) قد رفضوا نتائج أبحاثه ، إلا أن كتبه ما زالت تدرس بالمدارس الطبية ، واعتبرت أساس لعلم وظائف الأعضاء الحديث.

من هو ابن النفيس:

  1. إنه أبو الحسن علاء الدين علي بن أبي الحزم الخالدي المخزومي القرشي الدمشقي ، المولود في سوريا في مدينة دمشق في العام 1213م ، وقد تلقى ابن النفيس تعليمه الطبي بمستشفى كلية الطب بيمارستان النوري ، وفي سن 23 عام انتقل لمدينة القاهرة ، وعمل هناك في المستشفى الناصري ، وبعدها عمل في المستشفى المنصوري ، وقد أصبح رئيساً لها ، وفي سن 29 عام قام بنشر أهم أعماله وهي (شرح تشريح القانون) وقد تضمن هذا الكتاب أهم آراءه في القلب والدورة الدموية.
  2. وقد ساعد ابن النفيس وأسهم في المعرفة المبكرة للدورة الدموية ، ويعتبر حلقة وصل بين الدراسات المبكرة لجالينوس بالقرن 2 ميلادي ، وبين علماء عصر النهضة الأوربية مثل : مايكل سيرفيتوس ، واندرياس فيسالوس ، وريدوس كولومبوس ، ووليام هارفي ، وقد توفي ابن النفيس رحمه الله في القاهرة في عام 1288م ، وقد ترك ورائه إرث علمي كبير ، ومؤلفات رائعة في عالم الطب ، وما زالت مؤلفاته حتى يومنا هذا من أهم المراجع.

 

أهم كتابات ابن النفيس:

لقد كتب العالم ابن النفيس في مجالات كثيرة بالإضافة للطب ، فكتب في الفلسفة ، والقانون ، وعلم الاجتماع ، ولم يتبق العديد من مؤلفاته بين يدي المؤرخين بوقتنا الحاضر ، فقد فقدت نتيجة الحرائق والحروب ، ومن أهم كتبه بالمجال الطبي ما يلي :

  1. الشامل في الصناعة الطبية : وهذا الكتاب يعد من أهم المراجع الطبية على الرغم من أنه غير مكتمل ، إلا أنه يعد من أهم المراجع في كل من الحضارة الإسلامية والعصور الوسطى ، حيث يعد من أكبر النصوص الطبية التي ألفها شخص واحد حيث فهي مكونة من 300 مجلد.
  2. شرح تشريح القانون : وفيه شرح ابن النفيس الأجزاء التي تحدث فيها العالم ابن سينا عن كما التشريح بكتابه القانون ، وقد قام ابن النفيس بتفصيلها وقد وصف فيه الدورة الدموية الصغرى.

 

ابن النفيس
معلومات عن ابن النفيس
مكتشف الدورة
السابق
استخدام زيت الحلبة للبشرة
التالي
تعريف كليلة ودمنة وشخصيات الكتاب

اترك تعليقاً